عرض مشاركة واحدة
  #18  
قديم 05-23-2015, 06:04 PM
بهاء الدين شلبي بهاء الدين شلبي غير متواجد حالياً
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 57
المشاركات: 6,773
معدل تقييم المستوى: 10
بهاء الدين شلبي تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل بالله
بالنسبة لعدة المرأة الارملة هناك اضافة علمية اضافها الدكتور رفيق المصري في مقاله "الإعجاز العلمي في عدة المطلقة والمتوفى عنها زوجها" وهو يكمل ما قيل في عدة المطلقة :

أما عن عدة المتوفي عنها زوجها في قوله تعالى : { وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا } ( آية: 234 سورة البقرة ) فقد أثبتت الأبحاث أن المرأة المتوفى عنها زوجها بحزنها عليه وبالكآبة التي تقع عليها هذا يزيد من تثبيت البصمة لديها وقالوا أنها تحتاج لدورة رابعة كي تزيل البصمة نهائيا، وبالمقدار الذي قال عنه الله عز وجل تقريبا أربعة أشهر وعشرا.

كلام مرسل بلا توثيق .. وسبب غير مقبول بالمرة!! .. فنادرا جدا ما تحزن امرأة على وفاة زوجها .. وإن حزنت عليه فلن يطول كل هذا الوقت .. فالحزن يقل يوما بعد يوم .. بل ربما تسير في جنازته تنظر في المحيطين بها من يصلح أن تتزوجه منهم

فعجيب أن الرجل لا يحزن على زوجته إن هي ماتت .. فيحل له الزواج من غيرها في نفس يوم دفنها .. بينما هي تنتظر في خدرها أربعة أشهر وعشرا

مسألة الحزن هذه نسبية وأمر شخصي لا علاقة لها بالحكم الشرعي .. فهذا غلو من الباحثين .. هذا إن كان بالفعل يوجد مثل هذه الأبحاث وهذا أمر مشكوك فيه تماما .. فمن لديه من الأموال ليهدرها في عمل مثل هذه الأبحاث؟ .. ومستبعد على الكفار أن يعملوا تلك الأبحاث ليثبتوا صحة ما جاء في القرآن الكريم



رد مع اقتباس