عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 02-12-2014, 06:30 AM
بهاء الدين شلبي بهاء الدين شلبي غير متواجد حالياً
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 57
المشاركات: 6,743
معدل تقييم المستوى: 10
بهاء الدين شلبي تم تعطيل التقييم
افتراضي الدجال أعور العين اليمنى أم اليسرى؟

بسم الله الرحمن الرحيم

اختلفت النصوص في عين الدجال .. فكلها أجمعت أنه أعور .. لكن أي عين منهما هي العوراء؟ فأن يجتمع حديثين صحيحين على روايتين متضاربتين فهذا يحتاج وقفة .. ففي مسلم رايتين مختلفتين تماما أحدهما تقول أنه أعور العين اليمنى والأخرى تقول أعور العين اليسرى

(الدَّجالُ أعورُ العينِ اليسرى جُفَالُ الشعرِ معه جنةٌ ونارٌ فنارُه جنةٌ وجنتُه نارٌ)

الراوي: حذيفة بن اليمان المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2934
خلاصة حكم المحدث: صحيح

(أُراني ليلةً عندَ الكعبةِ . فرأيتُ رجُلا آدمَ كأحسنِ ما أنتَ راءٍ من أدَمٍ الرجالِ . له لمَّةٌ كأحسنَ ما أنتَ راءٍ من اللّمَمِ . قد رجَّلَها فهي تقطُرُ ماءً . متكئا على رجلينِ أو على عواتِقِ رجلينِ يطوفُ بالبيتِ . فسألتُ : من هذا ؟ فقيل : هذا المسِيحُ بن مريمَ . ثم إذا أنا برجلٍ جَعْدَ قططَ . أعورَ العينِ اليمنى . كأنها عنبةُ طافيةً . فسألت : من هذا ؟ فقيل : هذا المسيحُ الدجالُ)

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 169
خلاصة حكم المحدث: صحيح

وهذه روايات أخرى صحيحة تقول أنه أعور العين اليسرى:

(أنَّ الدَّجَّالَ أعورُ العينِ الشِّمالِ ، عليها ظفرةٌ غليظةٌ ، مَكْتوبٌ بينَ عَينيهِ كَفَر أو كافرٌ)

الراوي: أنس بن مالك المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 1/122
خلاصة حكم المحدث: ثلاثي الإسناد وهو على شرط الصحيحين

(إنّذَ الدجالَ خارجٌ وهوَ أعورُ عينِ الشمالِ علَيها ظَفْرَةٌ غَليظَةٌ وإِنَّهُ يُبْرِئُ الْأَكْمَهَ والْأَبْرَصَ ويُحْيِيِ الموْتَى ويقولُ للناسِ أنا رَبُّكُمْ فَمَنْ قَالَ أَنْتَ رَبِّي فقدِ فُتِنَ ومَنْ قَالَ رَبِيَ اللهُ حتَّى يَمُوتَ عَلَى ذَلِكَ فقدْ عُصِمَ مِنْ فِتْنَةِ الدَّجَالِ ولَا فِتْنَةَ عَلَيْهِ فَيَلْبَثُ في الأرضِ ما شاءَ اللهُ ثم يخرُجُ عِيسَى بنُ مَرْيَمَ قبلَ المغْرِبِ مُصَدِّقًا بمحمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فيقتُلُ الدجالَ وإنَّما هوَ قيامُ الساعَةِ)

الراوي: سمرة بن جندب المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 7/339
خلاصة حكم المحدث: رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح ورواه البزار بإسناد ضعيف

(الدجالُ أعورُ عينِ الشمالِ بينَ عينَيْهِ مكتوبٌ كافِرٌ يَقْرَؤُهُ الأُمِّيُّ والكاتِبُ)

الراوي: نفيع بن الحارث الثقفي أبو بكرة المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 7/340
خلاصة حكم المحدث: رجاله ثقات‏‏

خطَبَنا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال (إنَّهُ لم يكن نَبِيٌّ قَبْلِي إلَّا حَذَّرَ أُمَّتَهُ الدجالَ هو أعورُ عينِهِ اليُسْرَى بعَيْنِهِ اليُمْنَى ظَفْرَةٌ غَلِيظَةٌ مكتوبٌ بينَ عَيْنَيْهِ كافِرٌ يَخْرُجُ مَعَهُ وَادِيانِ أحدُهما جنَّةٌ والآخَرُ نارٌ فجنَّتُهُ نارٌ ونارُهُ جنةٌ مَعَهُ مَلَكَانِ مِنَ الملائِكَةِ يُشَبَّهَانِ بِنَبِيَّيْنِ مِنَ الأنبياءِ أحدُهما عن يمينِهِ والآخَرُ عن شمالِهِ وذلِكَ فتنَةُ الناسِ يقولُ ألستُ بربِّكُمْ أُحْيِي وأُمْيتُ فيقولُ أحدُ الملَكَيْنِ كذَبْتَ فما يَسْمَعُهُ أحدٌ من الناسِ إلا صاحِبُهُ فيقولُ له صَدَقْتَ ويَسْمَعُهُ فَيَحْسَبُونَ أنه صَدَّقَ الدجالَ وذلِكَ فِتْنَةٌ ثم يسيرُ حتى يَأْتِيَ المدينةَ ولا يُؤَذِّنُ له فِيها ثم يقولُ هذِهِ قَرْيَةُ ذَلِكَ الرجلِ ثم يسيرُ حتى يَأْتِيَ الشامَ فَيُهْلِكُهُ اللهُ عزَّ وجلَّ عندَ عَقَبَةِ أَفِيقَ)

الراوي: سفينة أبو عبدالرحمن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 7/343
خلاصة حكم المحدث: رجاله ثقات وفي بعضهم كلام لا يضر‏‏

خطَبَنا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال: (إنه لم يكُنْ نبيٌّ إلا وقد أنذَر الدجالَ أمتَه ألا وإنه أعورُ عينِ الشمالِ وباليُمنى ظفرةٌ غليظةٌ بين عينَيه كافرٌ يعني: مكتوب: ك ف ر يخرجُ معه واديانِ: أحدُهما: جنةٌ والآخرُ: نارٌ فنارُه جنةٌ وجنتُه نارٌ يقولُ الدجالُ للناسِ: ألستُ بربِّكم أُحيي وأُميتُ ؟ ومعه نبيانِ منَ الأنبياءِ إني لأعرِفُ اسمَهما واسمَ آبائِهما لو شئتُ أن أسمِّيَهما سمَّيتُهما أحدُهما عن يمينِه والآخرُ عن يسارِه فيقولُ: ألستُ بربِّكم أُحيِي وأُميتُ ؟ فيقولُ أحدُهما: كذبتَ فلا يسمعُه منَ الناسِ أحدٌ إلا صاحبُه ويقولُ الآخرُ: صدقتَ فيسمَعُه الناسُ وذلك فتنةٌ ثم يسيرُ حتى يأتيَ المدينةَ فيقولُ: هذه قريةُ ذاكَ الرجلِ فلا يؤذَنُ له أن يدخُلَها ثم يسيرُ حتى يأتيَ الشامَ فيُهلِكُه اللهُ , عزَّ وجلَّ , عندَ عقبةِ أفيقَ)

الراوي: سفينة أبو عبدالرحمن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم المحدث: البوصيري - المصدر: إتحاف الخيرة المهرة - الصفحة أو الرقم: 8/127
خلاصة حكم المحدث: سنده صحيح

(الدجَّالُ أعورُ العينِ اليُسْرَى ، جُفَالُ الشَّعرِ ، معه جنةٌ ونارٌ ، فنارُهُ جنةٌ ، وجنتُهُ نارٌ)

الراوي: حذيفة بن اليمان المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 3400
خلاصة حكم المحدث: صحيح

(الدَّجَّالُ أعوَرُ بعَينِ الشِّمالِ بينَ عَينَيهِ مَكتوبٌ : كافرٌ يقرؤُهُ الأُمِّيُّ والكاتِبُ)

الراوي: نفيع بن الحارث الثقفي أبو بكرة المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 1185
خلاصة حكم المحدث: صحيح

(إنَّهُ لم يَكُن نبيٌّ قبلي إلَّا قَد حذَّرَ الدَّجَّالَ أمَّتَهُ ، هوَ أعورُ العينِ اليُسرَى بعينِهِ اليُمنَى ظَفَرةٌ غليظةٌ بينَ عينيهِ كافرٌ معَهُ واديانِ أحدُهُما جنَّةٌ والآخرُ نارٌ فجنَّتُهُ نارٌ وَنارُهُ جنَّةٌ ومعَهُ ملَكانِ منَ الملائِكَةِ يُشْبِهانِ نبيَّينِ منَ الأنبياءِ أحدُهُما عن يمينِهِ والآخرُ عن شمالِهِ فيقولُ لأُناسٍ ألستُ بربِّكم ألَستُ أُحيي وأميتُ فيقولُ لَه أحدُ الملَكَينِ كذَبتَ فما يسمعُهُ أحدٌ منَ النَّاسِ إلا صاحبَهُ فيقولُ صاحبُهُ صدقتَ فَيسمعُهُ النَّاسُ فيحسَبونَ إنَّما صدَّقَ الدَّجَّالَ وذلِكَ فتنتُهُ ثمَّ يسيرُ حتَّى يأتِيَ المدينةَ فلا يؤذَنُ لَه فيها فيقولُ هذهِ قريةُ ذاكَ الرَّجلِ . ثمَّ يسيرُ حتَّى يأتيَ الشَّامَ فيقتلُهُ اللَّهُ عندَ عَقَبةِ أفِيقَ ).

الراوي: سفينة أبو عبدالرحمن مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 438
خلاصة حكم المحدث: حسن

(والظَفَرَةُ بالتحريك: جُلَيدةٌ تغشِّي العين ناتئةٌ من الجانب الذي يلي الأنفَ على بياض العين إلى سوادها، وهي التي يقال لها ظُفْرٌ. وقد ظَفرَتْ عينُه بالكسر تَظْفَرُ ظَفَراً.) الصحاح







رد مع اقتباس