منتـدى آخـر الزمـان - عرض مشاركة واحدة - مناقشة: علم الملكين هاروت وماروت والدجال
عرض مشاركة واحدة
  #20  
قديم 03-12-2014, 01:21 AM
سلوى سلوى غير متواجد حالياً
عضو
 Oman
 Female
 
تاريخ التسجيل: 19-12-2013
الدولة: عمان
المشاركات: 71
معدل تقييم المستوى: 9
سلوى is on a distinguished road
افتراضي

قال الله تعالى : {وَلَمَّآ جَآءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْ عِندِ ٱللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِّنَ ٱلَّذِينَ أُوتُواْ ٱلْكِتَٰبَ كِتَٰبَ ٱللَّهِ وَرَآءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ وَٱتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ ٱلشَّيَـٰطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَـٰنَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَـٰنُ وَلَـٰكِنَّ ٱلشَّيَـٰطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ ٱلنَّاسَ ٱلسِّحْرَ وَمَآ أُنْزِلَ عَلَى ٱلْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَـٰرُوتَ وَمَـٰرُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ ٱلْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ ٱللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ ٱشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي ٱلآخِرَةِ مِنْ خَلَٰـقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يعملون } سورة البقرة:101-102

نجد أن أغلب المفسرين قالوا بأن الناس يتعلمون من الملكين ما يفرقون به بين المرء وزوجه انطلاقا من فهمهم بأن كلمة "منهما" في الآية تعود على الملكين، بينما إذا تمعنا في الآية جيدا سنجد أن كلمة "منهما" في قوله تعالى {فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه...} تعود على "السحر وما أنزل على الملكين"، وبهذا ندفع التهمة عن الملكين بأنه أنزل عليهما علم يفرقون به بين المرء وزوجه.



رد مع اقتباس