بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحْمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ) [النمل: 82]
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > منتدى التاريخ والحضارة > تاريخ وحضارات إنسانية

تاريخ وحضارات إنسانية
             


               
 
  #1  
قديم 11-08-2020, 02:51 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي لغز بناء كهوف باربار

بسم الله الرحمن الرحيم






untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-08-2020, 02:52 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي

ترجمة نص الفيديو:
يوجد في الهند في منتصف المجهول أكثر الكهوف غير العادية في العالم.

التي تم حفرها داخل صخور الجرانيت الضخمة، يخبرنا التاريخ أنها الأولى والأقدم في الهند، هذه غرفة تأمل صنعها شعب موريا بناءً على طلب الملك شوكا chocat قبل ألفي وثلاثمائة عام، والتي يمكن إثباتها بالنقوش المحفورة هنا. وهذا ما يجعلها فريدة من نوعها.



قسم شبه منحرف معلق بجزء من الأسطوانات التي تم إدخالها على عرضه ، والثاني عبارة عن قسم شبه منحرف مُغطى أيضًا بجزء من الأسطوانات ولكن المدخل بطوله.

المقطع الثالث والجزءان المنحنيان مُدوران في أحد طرفيه المقطع الرابع والمقطع شبه المنحرف معلقة بجزء من الأسطوانات مدورة في كلا الطرفين الخامس وتجميع غرفة من قسم شبه منحرف معلقة بجزء من الأسطوانات المتصلة بقبة مصنوعة من مخروط مقطوع يعلوه جزء من هذا.

هناك نوعان من الكهوف الإضافية غير المكتملة أحدهما انتهى المدخل وبولي بينما الغرفة خام وهذا الوحيد مزين بشرفة حيث الجدران العمودية مغطاة بالفعل بينما القبو ليس كذلك لا تزال هذه الغرف محفورة في الصخر في صخرة صلبة مثل الفولاذ المقوى ، والفرق في الدقة في أبعادها أيضًا بين 2 و 5 مم ، والأقبية هي أجزاء دقيقة من الأسطوانات وهي متناظرة رأسياً يتم محاذاة الجدران بدقة في نفس المستوى على جانبي الفتحات.

تكون الأسطح في كل مكان ناعمة مثل النافذة حتى في الزوايا الدقيقة مثل هذه الجدران الجانبية مائلة قليلاً جدًا مما يحيد تأثير صدى لصالح الصدى نلاحظ تأثيرات معينة لانتشار الصوت وتضخيمه في غرفه حيث لم يعد مثل هذا الإنجاز مرة أخرى في التاريخ ولا في الهند التي لم يتم حتى الآن.

نفذت العديد من الكهوف أو في أي مكان آخر على هذا الكوكب ، مما يثير تساؤلات حول الأدوات التي تجعل من الممكن الحصول على مثل هذا التسطيح للجدران ، لماذا هذه الدقة عندما تكون غرفًا فقط.

أخبرني أن مثل هذا المستوى من الإتقان لا يمكن تصوره بادئ ذي بدء ، أين الاختبارات والنماذج الأولية التي جعلت من الممكن تحقيقها وكيف نكشف وبدرجة كافية للحصول على
مثل هذه الكتابة، كيف سيقومون بتلوين المساحات لتجنب اختناق العمال لماذا لم يتم تزيين الكهوف المكتملة بشرفة لماذا الرواق غير دقيق للغاية في إدراكه لماذا جدران هذا الكهف هل تم صقلها قبل اكتمال القبو ، لماذا تم تنفيذ مثل هذه النقوش بعد السياسات ولماذا لم يصل أي من الكهوف التي تم تنفيذها لاحقًا إلى هذا المستوى من الدقة.

فيما يتعلق بالتقنية غير العادية لإدراك الميل الطفيف جدًا للميل يبدو أن الجدران التي تحيد التأثير الزخرفي وتحترم أبعاد كل هذه الكهوف لها وظائف دقيقة وفقًا للاختبارات والمسوحات التي أجريت في الموقع.

يبدو أن استخدام الترددات الصوتية واستخدامها مركزيًا ولكن وفقًا لتاريخنا ، لم تكون موريا منشغلة تمامًا بالغناء والموسيقى ، كل الخصائص الصوتية ستكون مصادفة تمامًا لذلك لن يكون للكهوف الكثير لتعليمنا إياه أكثر مما نعرفه بالفعل ، ثم فستان تأمل بسيط لإرضاء الملك أو المعرفة والتقنيات المنسية لوظيفة لا تزال غير معروفة لهذه الكهوف لأنه إذا كانت الموريا جيدة كما هو موصوف في التاريخ ، من الواضح أنهم ليسوا المؤلفين ، هذا هو نوع الأسئلة التي تنشأ بمثال على اكتشاف أثري استثنائي تم تصغيره تمامًا حتى قبل التحقيق بجدية


النص الأصلي:
il existe en inde au milieu de nulle part les plus extraordinaires grotte au monde elles ont été creusés à l'intérieur d'énormes roches de granit l'histoire nous apprend qu'elles sont les premières et les plus anciennes de l'inde qu'il s'agit de salle de méditation réalisé par le peuple moria à la demande du roi chocat il ya deux mille trois cents ans ce qui serait prouvée par des inscriptions gravées voici à quoi elle ressemble et voici ce qui les rend uniques la première est de section trapézoïdale surplombé d'une portion de cylindres entrée sur sa largeur la deuxième est de section trapézoïdale également coiffée d'une portion de cylindres mais l'entrée sur sa longueur la troisième et deux sections courbes arrondies à une extrémité la quatrième et de sections trapézoïdale surplombé d'une portion de cylindres arrondies aux deux extrémités la 5e et l'assemblage d'une salle de section trapézoïdale surplombé d'une portion de cylindres relié à un dôme fait d'un cône tronqué surplombé d'une portion de ce faire il existe deux grottes supplémentaires inachevé une dont l'entrée est terminée et pauli tandis que la salle est brut et celle ci la seule orné d'un porche où les parois verticales sont déjà pauli tandis que la voûte n'en est encore qu'aux gros oeuvre ces salles ont été creusées dans le granit une roche aussi dur que l'acier trempé l'écart de précision de leurs dimensions aussi entre 2 et 5 mm les voûtes sont des portions exact de cylindres elles sont symétriques verticalement les parois sont précisément aligné dans un même plan de part et d'autre des ouvertures les surfaces sont partout aussi lisse qu'une vitre même dans des angles aussi fin que celui là les parois latérales sont très légèrement inclinée ce qui neutralise l'effet d'écho au profit de celui de la résonance on observe des effets particuliers de propagation et d'amplification du son dans ses chambres où en jamais plus dans l'histoire une pareille prouesse ne sera égalée ni dans l'inde qui a pourtant réalisé de nombreuses grottes ni nulle part ailleurs sur la planète ce qui soulève des questions quels outils permettent d'obtenir une telle planéité des parois pourquoi une telle précision lorsqu ils ne seraient que des salles de me dit la sude un tel niveau de maîtrise etant impensable du premier coup où sont les essais et prototypes qui ont permis de l'atteindre comment et clareton suffisamment condition indispensable à l'obtention
d'un tel police comment vont-ils ton les espaces afin d'éviter la suffocation des ouvriers pourquoi les grottes achevée ne sont elles pas orné d'un porche pourquoi le porche est il si peu précis dans sa réalisation pourquoi les parois de cette grotte ont elles été polis avant que la voûte soit achevé pourquoi des Inscriptions telles été réalisée postérieurement aux politiques et pourquoi aucune des grottes réalisée ultérieurement n'atteindra jamais un tel niveau de précision au regard de l'extraordinaire technicité de réalisation de la très légère inclinaison des parois qui neutralise l'effet déco et du respect des dimensions de chacune ces grottes paraissent avoir des fonctions précises selon des tests et des relevés effectués sur place l'emploi et d'utilisation de fréquences sonores semble centrale est évidente mais selon notre histoire le peuple moria n'étant absolument pas préoccupé par le chant et la musique toutes propriétés acoustiques ne serait être que totalement fortuite ces grottes n'aurait donc pas grand chose de plus à nous apprendre que ce que nous savons déjà alors simple robe de méditation pour la satisfaction d'un roi ou savoir et techniques oubliées pour une fonction encore inconnu de ces grottes car si les moria sont bien tel que décrit par l'histoire alors de toute évidence ils n'en sont pas les auteurs voici le genre de questions que se posent bam est un exemple de découverte archéologique exceptionnel totalement minimiser est classé avant même d'avoir été sérieusement investiguer

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-08-2020, 09:00 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 389
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميراد مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحفة معمارية بالفعل ! يستحيل الوصول لتلك الدرجة من الدقة باستعمال العين المجردة أو الأدوات البسيطة .. احتمال يكون عمر الكهوف أقدم بكثير ممّا ذُكر .. خاصة إذا علمنا أن تاريخ بنائهم ظنّي ومستنبط من بعض الوثنيات المنقوشة داخل الكهف[1].

في الحقيقة هناك احتمالان منطقيان .. الأول هو أن فترة البناء قديمة بحيث تعود لزمن كان العالم فيه جد متطور .. الثاني هو تدخل الجن في بنائهم بحكم تطور علومهم منذ القدم مقارنة بالبشر .. وكذلك بحكم خصائصهم الخلقية.

______________
[1] للاطلاع على ترجمة نص النقش للغة الإنجليزية انظر هنا

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-08-2020, 12:01 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الوكيل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحفة معمارية بالفعل ! يستحيل الوصول لتلك الدرجة من الدقة باستعمال العين المجردة أو الأدوات البسيطة .. احتمال يكون عمر الكهوف أقدم بكثير ممّا ذُكر .. خاصة إذا علمنا أن تاريخ بنائهم ظنّي ومستنبط من بعض الوثنيات المنقوشة داخل الكهف[1].

في الحقيقة هناك احتمالان منطقيان .. الأول هو أن فترة البناء قديمة بحيث تعود لزمن كان العالم فيه جد متطور .. الثاني هو تدخل الجن في بنائهم بحكم تطور علومهم منذ القدم مقارنة بالبشر .. وكذلك بحكم خصائصهم الخلقية.

______________
[1] للاطلاع على ترجمة نص النقش للغة الإنجليزية انظر هنا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجود علماء من الجن لا ينفي وجود علم مماثل أو ما يفوقه عند الإنس، وسبقهم في الخلق ليس مقياس للتفوق، العلم مصدره الله يهبه لمن يشاء ويمسكه عن من يشاء أو ينزعه .

هناك من البشر أنبياء ورسل يوحى إليهم فتتلقى الجن عنهم ، سليمان عليه السلام أوتي من العلم والفهم ماشاء الله تعالى أخضع بحول وقوة من الله به شياطين الجن..

لم يصرح القران بان البشر نحتت الجرانيت لكن الثابت أن الثموديين من قوم صالح عليه السلام نحتت الجبال لتجعلها بيوتا، وذكر القران لذلك إشارة لنحت غير عادي... يقول الله تعالى: ( وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِن بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الْأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِن سُهُولِهَا قُصُورًا وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ بُيُوتًا فَاذْكُرُوا آلَاءَ اللَّهِ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ ﴿الأعراف: ٧٤﴾)، فمصدر علم نحت الجبال عند ثمود شرعي ونعمة من الله بدليل الأمر بذكر هذه النعم، يقول الله تعالى: ( وَتَنْحِتُونَ مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا فَارِهِينَ) ﴿الشعراء: ١٤٩﴾ من المعاني اللغوية لفارهين الأشر وهو ترقيق الأطراف وكذلك القطع بالمنشار..

و الله أعلم.








(تم التعديل بمعرفة الإدارة)

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-08-2020, 04:51 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 389
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميراد مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجود علماء من الجن لا ينفي وجود علم مماثل أو مايفوقه عند الإنس، وسبقهم في الخلق ليس مقياس للتفوق، العلم مصدره الله يهبه لمن يشاء ويمسكهعن من يشاء أو يسترده .
[color=#050505][font=&quot][right]
[font=inherit]هناك من البشر أنبياء ورسل يوحى إليهم فتتلقى الجن عنهم ، سليمان عليه السلام أوتي من العلم والفهم ماشاء الله تعالى أخضع بحول وقوة من الله به شياطين الجن..
[/
اقتباس:
تحفة معمارية بالفعل ! يستحيل الوصول لتلك الدرجة من الدقة باستعمال العين المجردة أو الأدوات البسيطة .. احتمال يكون عمر الكهوف أقدم بكثير ممّا ذُكر .. خاصة إذا علمنا أن تاريخ بنائهم ظنّي ومستنبط من بعض الوثنيات المنقوشة داخل الكهف[1].

في الحقيقة هناك احتمالان منطقيان .. الأول هو أن فترة البناء قديمة بحيث تعود لزمن كان العالم فيه جد متطور .. الثاني هو تدخل الجن في بنائهم بحكم تطور علومهم منذ القدم مقارنة بالبشر .. وكذلك بحكم خصائصهم الخلقية.
حملت كلامي على الإطلاق مع أنه مقيّد بالفترة الزمنية التي ذكرها صاحب المقطع .. أي حوالي 2500 سنة ق.م .. في تلك الحقبة الزمنية لم يكن البشر على قدر من العلم الذي يسمح لهم ببناء منشئات معمارية بتلك الدقة .. ولو كان الأمر عكس ذلك .. لظهر أثر تطورهم في اللقى الأثرية التي تعود لتلك الفترة .. لذلك رجّحت أن يعود زمن نحتهم لفترة أقدم اكن البشر فيها متطورين .. أو أن ذلك حدث في تلك الفترة (2500 ق.م) لكن بمساعدة الجن .. لأن العلوم التي كانت بين يدي البشر في تلك الفترة لا تسمح لهم بالوصول إلى تلك الدرجة من الدقة (لاحظ الأدوات التقنية المستعملة في الكشف عن دقة التصميم)

اقتباس:
وجود علماء من الجن لا ينفي وجود علم مماثل أو مايفوقه عند الإنس
أتفق معك في ذلك.

اقتباس:
وسبقهم في الخلق ليس مقياس للتفوق، العلم مصدره الله يهبه لمن يشاء ويمسكهعن من يشاء أو يسترده
كفر من قال بإمكانية تحصيل الرزق بمشيئة المرزوق لا بمشيئة الرازق عز وجل.

من حيث الأسباب؛ للأقدمية دور في التقدم والتطور العلمي ما لم يحدث انقطاع في المعرفة .. ولا نعلم حدوث ذلك عند الجن بدليل مشاهدة الإنسان للأطباق الطائرة إبان فترات زمنية متباعدة .. كذلك بدليل استعمال الشياطين للسحر منذ أول نبي إنسي آدم عليه السلام إلى غاية آخر نبي وهو محمد صلى الله عليه وسلم .. قال تعالى (كَذَٰلِكَ مَآ أَتَى ٱلَّذِينَ مِن قَبۡلِهِم مِّن رَّسُولٍ إِلَّا قَالُواْ سَاحِرٌ أَوۡ مَجۡنُونٌ)[الذاريات:52] .. خلاف الإنس فعلى سبيل المثال لم تصلنا علوم سليمان عليه السلام.

untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة محمد عبد الوكيل ; 11-08-2020 الساعة 05:10 PM
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-09-2020, 12:50 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الوكيل

حملت كلامي على الإطلاق مع أنه مقيّد بالفترة الزمنية التي ذكرها صاحب المقطع .. أي حوالي 2500 سنة ق.م .. في تلك الحقبة الزمنية لم يكن البشر على قدر من العلم الذي يسمح لهم ببناء منشئات معمارية بتلك الدقة .. ولو كان الأمر عكس ذلك .. لظهر أثر تطورهم في اللقى الأثرية التي تعود لتلك الفترة .. لذلك رجّحت أن يعود زمن نحتهم لفترة أقدم اكن البشر فيها متطورين .. أو أن ذلك حدث في تلك الفترة (2500 ق.م) لكن بمساعدة الجن .. لأن العلوم التي كانت بين يدي البشر في تلك الفترة لا تسمح لهم بالوصول إلى تلك الدرجة من الدقة (لاحظ الأدوات التقنية المستعملة في الكشف عن دقة التصميم)

قبل أن نسلم بتدخل الجن في مثل هذه الهندسة و التنفيذ ، يجب استكمال البحث في ما توصل اليه الباحثون من آثار تتشابه سواء من حيث الهندسة أو التنفيذ لن نجد تماثل لكن هذه التققنية موجودة في عدة أماكن في العالم: في اليابان و البيرو بامريكا الجنوبية وغيرها ..فمثلا هناك صور لمعالم أثرية في البيرو فيها حجر جرانتي كانه مطوي ..!! وكذلك نجد أدراج سلالم حجرية منصهرة في معابد درندرة ..فهذا يدعو فعلا للتسائل إن كان لهؤلاء علم لتلين الجرانيت أو توصلوا لأشعة تذيبها أو غير ذلك من الفرضيات لأن أهم عائق لبناء مثل هذه الاشياء هو صلادة الجرانيت، وأكيد هم تغلبو على هذا العائق..


كما يمكن دراسة تغير ققوة الجاذبية هل هي نفسها مننذ الخليقة ام تغيرت..قد يعطي تفسير لسهولة رفع اثقال من الاف الاطنان، خصوصا ان هناك اجتهادات تستحق الدراسة بأن قوة الجاذبية كانت اقل مما هو عليه اليوم وهو سبب رئيسي في تقازم الكائنات (بشر و حيوانات..) هناك عدة فرضيات يجب دراساتها..





البيرو امريكا الجنوبية



أدراج حجرية منصهرة معابد دندرة



untitled-1897878783.png (1235×227)



التعديل الأخير تم بواسطة ميراد ; 11-09-2020 الساعة 01:12 AM
  #7  
قديم 11-09-2020, 01:14 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي



أنابيب حجرية تنسب لحضارة الانكا معروضة
el Museo "Piedras Sagradas" de Huaro - Cusco, Perْ.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-09-2020, 09:35 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 13-02-2020
الدولة: أرض الله
المشاركات: 389
معدل تقييم المستوى: 1
محمد عبد الوكيل is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
قبل أن نسلم بتدخل الجن في مثل هذه الهندسة و التنفيذ ، يجب استكمال البحث في ما توصل اليه الباحثون من آثار تتشابه سواء من حيث الهندسة أو التنفيذ لن نجد تماثل لكن هذه التققنية موجودة في عدة أماكن في العالم: في اليابان و البيرو بامريكا الجنوبية وغيرها ..فمثلا هناك صور لمعالم أثرية في البيرو فيها حجر جرانتي كانه مطوي ..!! وكذلك نجد أدراج سلالم حجرية منصهرة في معابد درندرة ..فهذا يدعو فعلا للتسائل إن كان لهؤلاء علم لتلين الجرانيت أو توصلوا لأشعة تذيبها أو غير ذلك من الفرضيات لأن أهم عائق لبناء مثل هذه الاشياء هو صلادة الجرانيت، وأكيد هم تغلبو على هذا العائق..
صراحة نحت الغرانيت ليس بالمعضلة الكبيرة حتى مع نسبة صلادته العالية .. في ظل وجود مادة أصلد منه يُنحت بها وأيضا في ظل وفرة اليد العاملة والوقت .. المدهش في تلك الكهوف هو دقة التصاميم والأشكال الهندسية التي حسب صاحب المقطع نسبة الخطأ فيها حوالي نصف سنتميتر .. كيف استطاعوا نحت أربعة سقوف أسطوانية محدّبة .. عند قياسها بالمعدات المتطورة أظهرت أنها تشكل قوسا ذا زاوية منفرجة سليمة من الخطأ ؟! والمنتحوت غرانيت !!



اقتباس:
كما يمكن دراسة تغير ققوة الجاذبية هل هي نفسها مننذ الخليقة ام تغيرت..قد يعطي تفسير لسهولة رفع اثقال من الاف الاطنان، خصوصا ان هناك اجتهادات تستحق الدراسة بأن قوة الجاذبية كانت اقل مما هو عليه اليوم وهو سبب رئيسي في تقازم الكائنات (بشر و حيوانات..) هناك عدة فرضيات يجب دراساتها..
فرضية وجيهة قد تفسر سر رفع الأحجار الضخمة التي احتار المتخصصون في كيفية رفع القدماء لها .. أو ربما توصلوا لتقنية الحد من تأثير الجاذبية .. يذكرني هذا بتصريح فريق أول استُضيف في هذا البرنامج .. تكلم عن تسابق الدول بأجهزتها الأمنية والاستخباراتية لتحصيل علوم السحر الشرقي .. ومن ضمنها سلاح وصفه عميل أُرسل إلى التبت بأنه جهاز يصهر المعادن الثمينة .. يصهر الذهب فيحوله إلى مسحوق .. وبنثر هذا الأخير على المنصات الحجرية تفقد وزنها إلى الحد الأدنى ! تبقى مجرد فرضية إلى أن يتم إثباتها لكنها تفتح باب تصور وجود هكذا تقنيات لدى الحضارات المتطورة القديمة

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11-17-2020, 11:23 PM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-07-2017
الدولة: ارض الله
المشاركات: 631
معدل تقييم المستوى: 4
ميراد is on a distinguished road
افتراضي

يقول الله تعالى:
(وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ ۖ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ ۖ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ ۖ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ ﴿12﴾ يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِن مَّحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ ۚ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا ۚ وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ ﴿13﴾ فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَىٰ مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ ۖ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ ﴿14﴾)
لفت انتباهي ذكر دابة الأرض في الآية واقترانها بقطع منسأة سليمان عليه السلام، هل تواجدها في موقع البناء ومنه إلى مجلس سليمان عليه السلام .. فعلا بسبب تكون البيئة المناسبة لظهور هذه الحشرة-كما يقال- من رطوبة ومدة زمنية لولادة هذه الحشرة وبلوغها قوة قطع المنسأة؟؟
كما يمكن أن نتسال طوال هذه المدة لم يحدث مشاورات بين سليمان عليه السلام والمقربين منه ألم يعطي توجيهات.. وهو من يتفقد طيرا من بين حشد من الجنود؟؟ وهذا قد نفهم منه قصر المدة المستغرقة لقطع المنسأة.
أكلها (قطعها) منسأة سليمان عليه السلام يخرجها ممن يستحقون العذاب لعصيان الاوامر..فالأوامر لم يكن لأحد أن يزيغ عنها وهو أدنى الفعل من العصيان .. هل كانت تنفذ أوامر فتوفى الله تعالى سليمان عليه السلام قبل أن تؤمر بالتوقف عن القطع؟؟
وهو مايدعو للشك أن هناك دواب عاشت في زمن سليمان عليه السلام قادرة على قطع الأحجار الصلبة.. وهي ذات فكوك قوية واسنان قاطعة وأكثر صلادة من الحجر.
و الله أعلم.

أباتانيكا حيوان يتغذى على الحجر




تجاويف في الحجر أحدثها الحيوان

صورة تشريحية للحيوان بالاشعة السينية

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11-19-2020, 04:41 PM
المدير
 Egypt
 Male
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: القاهرة
العمر: 53
المشاركات: 8,420
معدل تقييم المستوى: 10
جند الله تم تعطيل التقييم
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ميراد مشاهدة المشاركة
[right]يقول الله تعالى:
(وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ ۖ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ ۖ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ ۖ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ ﴿12﴾ يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِن مَّحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ ۚ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا ۚ وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ ﴿13﴾ فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَىٰ مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ ۖ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ ﴿14﴾)
لفت انتباهي ذكر دابة الأرض في الآية واقترانها بقطع منسأة سليمان عليه السلام، هل تواجدها في موقع البناء ومنه إلى مجلس سليمان عليه السلام .. فعلا بسبب تكون البيئة المناسبة لظهور هذه الحشرة-كما يقال- من رطوبة ومدة زمنية لولادة هذه الحشرة وبلوغها قوة قطع المنسأة؟؟
كما يمكن أن نتسال طوال هذه المدة لم يحدث مشاورات بين سليمان عليه السلام والمقربين منه ألم يعطي توجيهات.. وهو من يتفقد طيرا من بين حشد من الجنود؟؟ وهذا قد نفهم منه قصر المدة المستغرقة لقطع المنسأة.
أكلها (قطعها) منسأة سليمان عليه السلام يخرجها ممن يستحقون العذاب لعصيان الاوامر..فالأوامر لم يكن لأحد أن يزيغ عنها وهو أدنى الفعل من العصيان .. هل كانت تنفذ أوامر فتوفى الله تعالى سليمان عليه السلام قبل أن تؤمر بالتوقف عن القطع؟؟
وهو مايدعو للشك أن هناك دواب عاشت في زمن سليمان عليه السلام قادرة على قطع الأحجار الصلبة.. وهي ذات فكوك قوية واسنان قاطعة وأكثر صلادة من الحجر.
و الله أعلم.
الملفت هنا التخصيص في قوله تعالى: (دَابَّةُ الْأَرْضِ) فيفهم أنها دابة خاصة بـ (الْأَرْضِ) فهي ليست كسائر الدواب، فلم يقل دابة من الأرض، لينسبها لجنس دواب الأرض، كما في قوله تعالى: (وَهُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلَائِفَ الْأَرْضِ) [الأنعام: 165] وهذا التخصيص للبشر، يفيد وجود خلائف لكواكب أخرى خلاف الأرض، وإن لم يكن إلا الثقلين فهذا دليل على أن الجن يعمرون الكواكب والمجرات في السماء الدنيا. كما أن هذا لا يمنع أن من الجن خلائف في الأرض خلاف البشر.

وكما في قوله تعالى: (مَشَارِقَ الْأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا) [الأعراف: 137] فللأرض مشارق ومغارب تتغير مواضعها حسب ميلانها مع الشمس في كل وقت من السنة صيفا وشتاءا.

وكما في قوله تعالى: (إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ) [يونس: 24] ونبات الأرض هو كل ما ينبت منها.

وكما في قوله تعالى: (قَالَ اجْعَلْنِي عَلَىٰ خَزَائِنِ الْأَرْضِ) [يوسف: 55] أي خزائن الغلال التي تنبت من الأرض

بينما في قوله تعالى: (وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ) [النمل: 82] استخدم (مِّنَ) لنسبة الدابة إلى سكان الأرض، وهذا يتضمن إخراجها لمطلق سكان غير الأرض، لأن حرف (مِّنَ) يحتمل النسب إلى زهل الأرض، كما يحتمل ابتداء الغاية، فإن لم يذكر انتهاء الغاية أفاد هذا مطلق الغاية كقولك "خرجت من البيت أكلم الناس" أفاد الخروج من البيت إلى أي مكان يمكن الوصول إليه، كقوله تعالى: (يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا) [سبأ: 2] أفاد مطلق الغاية لكل ما يخرج من الأرض.

إذن (دَابَّةُ الْأَرْضِ) هنا هي كائن حي استطاع تجاوز الحراسات من الجن والإنس، بل استطاع تجاوز الأسوار والجدران وبلاط الصرح الممرد من قوارير.

وعلى فرض أن المراد بـ (مِنسَأَتَهُ) عصاه، وهي قد تكون مصنوعة من خشب ، وربما مركبة من مواد أخرى لا نعلمها، والتاء في آخر الكلمة تاء الأداة، ولو كان مجرد عصى كعصى موسى عليه السلام لما قال (مِنسَأَتَهُ) فدل على أنها ليست عصى عادية.

untitled-1897878783.png (1235×227)


رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لغز, باربار, بناء, كهوف


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويتر
الساعة الآن 02:33 PM بتوقيت الرياض

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©