بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ
منتـدى آخـر الزمـان  

العودة   منتـدى آخـر الزمـان > علامات الساعة > علامات الساعة الكبرى > الدابة

الدابة
مقارنة نبوءات آخر الزمان في الكتاب والسنة والفرق الإسلامية وما يجد من أحداث وفن وملاحم.

               
 
  #31  
قديم 07-12-2016, 06:18 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-04-2016
الدولة: السعودية
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 0
محب الرحمن is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوا مشاهدة المشاركة

أنت من طرح أن الدابة ليست رسول لمجرد أن ذكرها لم يقترن بكلمة ( رسول ) وليس أنا من طرح هذا الكلام ، لهذا يلزمك أن تبيّن لنا معطيات طرحك - بأن توضح لنا صفات الرسل - موثقا بالأدلة والشواهد من الأدلة .
طالما أنك تكلمت عن الرسل وأنها ليست من المرسلين فهذا يعني أنك درست وتتكلم عن دراسة وعلم ولديك أدلتك وشواهدك ، لهذا أنت ملزم أنت تأتي بأدلتك لا أن تلقي كلاما مرسلا بغير أدلة .
أخي بالله
أنا كتبت ما لدي ولم أبحث في مسألتك التي سألت فما كتبتة أستطيع أن أناقشك فيه وما لم أبحث فيه لا استطيع ذلك

أسأل الله وهو الذي يعلم ما في القلوب أن يكون بحثي وكل ما كتبت في سبيل الله خالصا لوجهه الكريم

لاحظت أن موضوع الدابة مفهوم بطريقة خاطئة ( من وجهة نظري ) و أردت أن أوضح مالدي

علماً أن الإنترنت مليئ بالمنتديات
لكني وجدت أن أعضاء المنتدى يبحثون عن الحق بصدق ولا يأبهون لكتب التاريخ و الترآث ألذي دمر حياة المسلمين و العرب منهم خاصه وحرف دينهم!

وإن كنت مخطاً بين لي أين الخطأ و إن كنت مصيباً فمن الله هو الذي هدآني وكل عضو في منتدى مثل هذا من المفروض أنه يبذل الجهد و الوقت ليهتدي إلى الحق ليس لينتصر للنفس
فأنا اتقبل النقد و أتراجع عن خطئي إن كنت مخطئ



رد مع اقتباس
  #32  
قديم 07-12-2016, 06:23 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-06-2016
الدولة: جدة
المشاركات: 13
معدل تقييم المستوى: 0
بدر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
لكن عندما يرسل الله تعالى من بني البشر فيقال عنه ( رسول ) او (مرسل ) أو يذكر اسم الرسول
والايات في كتاب الله كثيرة

__________________
من سورة الحديد:الاية 25
(لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ)
__________________
من سورة الحديد:الاية 26
(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا وَإِبْرَاهِيمَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِمَا النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ فَمِنْهُم مُّهْتَدٍ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ)
__________________
من سورة الصف:الاية 9
(هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ)
__________________
من سورة نوح:الاية 1
(إِنَّا أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ أَنْ أَنذِرْ قَوْمَكَ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)
__________________
من سورة المزمل:الاية 15
(إِنَّا أَرْسَلْنَا إِلَيْكُمْ رَسُولا شَاهِدًا عَلَيْكُمْ كَمَا أَرْسَلْنَا إِلَى فِرْعَوْنَ رَسُولا)
__________________
من سورة الزخرف:الاية 46
(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآيَاتِنَا إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَقَالَ إِنِّي رَسُولُ رَبِّ الْعَالَمِينَ)
__________________
من سورة الروم:الاية 47
(وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ رُسُلا إِلَى قَوْمِهِمْ فَجَاؤُوهُم بِالْبَيِّنَاتِ فَانتَقَمْنَا مِنَ الَّذِينَ أَجْرَمُوا وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ)
__________________
من سورة الفرقان:الاية 20
(وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ إِلاَّ إِنَّهُمْ لَيَأْكُلُونَ الطَّعَامَ وَيَمْشُونَ فِي الأَسْوَاقِ وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ وَكَانَ رَبُّكَ بَصِيرًا)
__________________
وما قولك في العبد الصالح الذي رافق موسى عليه السلام ؟ أين ذكر صراحة في القرآن أنه رسول ؟ برغم أنه رسول ويوجد لهذا إشارة في القرآن الكريم ، ولكنها لم تذكر لفظ الرسالة صراحة ، فليس شرطاً كما ذكرت أن يقال كلمة رسول أو مرسل أو يذكر اسم الرسول للدلالة على رسالته.



رد مع اقتباس
  #33  
قديم 07-12-2016, 06:24 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-04-2016
الدولة: السعودية
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 0
محب الرحمن is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل يُعقل أن يرسل الله عز وجل حيوان للإنسان ؟ أليس في ذلك إهانة للإنسان ؟
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بدر مشاهدة المشاركة
صحيح أن الله يفعل ما يشاء ، لكن مشيئته محكومه بباقي أسمائه وصفاته وسننه الكونية، فالله قادر على الظلم لكنه يعدل ولا يظلم مثقال ذرة ، والله قادر على أن يجعل له شريك في الملك ، ولكنه الواحد القهار الذي ليس له شريك في الملك ، والله قادر على إرسال بهيمة للناس ، لكنه لا يرسل للبشر إلا بشراُ مثلهم ، هذه سنن الله الربانية التي لا تتغير ولا تتبدل ، ففهم النصوص بدون بصيرة يؤدي لنتائج واستدلالات قاصرة وخاطئة.
أما ما ذكرته من آيات فلا علاقة له بموضوعنا وهم الرسل ، فالآيات تحدثت عن عقاب الله لهذه الأقوام وإهلاكهم بمختلف الأصناف ، وهذه كلها جنود لله ، ولكنها تأتي بعد أن يبعث الله فيهم رسولاً كما قال تعالى: ( وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولا يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلاَّ وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ ) [القصص:59].

كان سؤال الاخ سيوا واضح ومحدد و أجبته بناءً على سؤاله

و قد اجبته على سؤاله
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاتة
في سورة عمران يقول الله تعالى :
( قَالَ رَبِّ أَنَّىَ يَكُونُ لِي غُلامٌ وَقَدْ بَلَغَنِيَ الْكِبَرُ وَامْرَأَتِي عَاقِرٌ قَالَ كَذَلِكَ اللَّهُ يَفْعَلُ مَا يَشَاء -40 )
الله يفعل ما يشاء و هذا بأمر الله و نحن عباده لا حول لنا و لا قوة الا بالله
الله يرسل ما يشاء فمثلا
في سورة القمر:
(كَذَّبَتْ عَادٌ فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ -18- إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي يَوْمِ نَحْسٍ مُّسْتَمِرٍّ -19- )
أرسل الله تعالى على قوم عاد الريح
و في سورة القمر أيضاً:
( إِنَّا مُرْسِلُوا النَّاقَةِ فِتْنَةً لَّهُمْ فَارْتَقِبْهُمْ وَاصْطَبِرْ-27 )
أرسل الله تعالى الى قوم ثمود الناقة
وفي سورة الاعراف:
(فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الطُّوفَانَ وَالْجَرَادَ وَالْقُمَّلَ وَالضَّفَادِعَ وَالدَّمَ آيَاتٍ مُّفَصَّلاتٍ فَاسْتَكْبَرُواْ وَكَانُواْ قَوْمًا مُّجْرِمِينَ-133)
أرسل الله تعالى الى آل فرعون الطوفان و الجراد و القمل و الضفادع و الدّم
و في سورة الفيل:
( وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ -3)
أرسل الله تعالى الى اصحاب الفيل طيراً أبابيل



و رجع و عدل سؤاله في مشاركة لاحقه




التعديل الأخير تم بواسطة محب الرحمن ; 07-12-2016 الساعة 06:30 AM
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 07-12-2016, 06:29 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-06-2016
الدولة: جدة
المشاركات: 13
معدل تقييم المستوى: 0
بدر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
كان سؤال الاخ سيوا واضح ومحدد و أجبته بناءً على سؤاله

و رجع و عدل سؤاله في مشاركة لاحقه
المنتدى لعامة المسلمين ، كل له حق الرد على أي تساؤل أو أي مشاركة ، وأنا رددت على موضوع رسالة البشر بحسب ما أرى .



رد مع اقتباس
  #35  
قديم 07-12-2016, 06:42 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-06-2016
الدولة: جدة
المشاركات: 13
معدل تقييم المستوى: 0
بدر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
كلمة تفسير لا تعني تأويل ولكني قلتها باللغة الدارجة بين الناس
التفسير هو بيان السبب
و التأويل هو فهم المعنى
لكن
أدرجت الاية في مشاركتي لأبين أن تأويل القرآن لا يقتصر على الجن دون الإنس
ولا على الإنس دون الجن
ومع هذا كله الله عز وجل أنزل القرآن ليكون هدى للناس و بينات
وخلق لنا العقول لنتفكر ونفهم ونحاور ونتناقش
وإن لم يعلم تأويل القرآن الحكيم إلا الله تعالى فلماذا أنزله على رسوله الكريم للناس كافه ؟
كيف يكون علينا حجة؟
كيف يكون هدى ؟
ألم تدركي بأن القرآن هو المعجزة التي ستبقى الى يوم القيامة؟
ومن دون تأويل القرآن كيف سيكون ديننا ؟
وكيف نشكر نعمة العقل ؟
ثم لماذا يذكر الله عز وجل في الاية الراسخون في العلم
لماذا لم تكون الاية مثلا المؤمنون او المحسنون او الصالحون ( ليس تحريفاً بالقرآن) لكن يجب أن نتفكر يا أختي
تأول آيات القرآن ليس فهم المعنى ، ولكن وقوع المعنى على أرض الواقع ، وهذا لا يعلم وقته أو كيفيته إلا الله تعالى لأنه من الغيب .

كما حدث مع يوسف عليه السلام ، في قوله تعالى: ( إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ ) [يوسف:4] ، ثم بعد أن أصبح يوسف عليه السلام عزيز مصر وجاءه أهله وخروا له سجداً ، وقع تأويل الرؤيا وحدثت على أرض الواقع ، كما في قوله تعالى: ( وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُّواْ لَهُ سُجَّدًا وَقَالَ يَا أَبَتِ هَذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاءَ بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزَغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِّمَا يَشَاء إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ) [يوسف:100].

وقد أشارت الأخت أمل بالله لهذا المعنى في مشاركتها :
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
كلمة تفسير لا تعني تأويل ولكني قلتها باللغة الدارجة بين الناس
التفسير هو بيان السبب
و التأويل هو فهم المعنى
لكن
أدرجت الاية في مشاركتي لأبين أن تأويل القرآن لا يقتصر على الجن دون الإنس
ولا على الإنس دون الجن
ومع هذا كله الله عز وجل أنزل القرآن ليكون هدى للناس و بينات
وخلق لنا العقول لنتفكر ونفهم ونحاور ونتناقش
وإن لم يعلم تأويل القرآن الحكيم إلا الله تعالى فلماذا أنزله على رسوله الكريم للناس كافه ؟
كيف يكون علينا حجة؟
كيف يكون هدى ؟
ألم تدركي بأن القرآن هو المعجزة التي ستبقى الى يوم القيامة؟
ومن دون تأويل القرآن كيف سيكون ديننا ؟
وكيف نشكر نعمة العقل ؟
ثم لماذا يذكر الله عز وجل في الاية الراسخون في العلم
لماذا لم تكون الاية مثلا المؤمنون او المحسنون او الصالحون ( ليس تحريفاً بالقرآن) لكن يجب أن نتفكر يا أختي
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل بالله مشاهدة المشاركة
لا يعلم تأويل الكتاب إلا الله ...والراسخون في العلم يقولون آمنا بهذا الكتاب وليس القصد أن الراسخين في العلم يعلمون تأويله

فالتأويل ليس هو التفسير...التأويل هو ظهور الآيات الموعودة عيانا للناس ويرونها عين اليقين دون انتظار بالغيب ..قال الله تعالى (هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا تَأْوِيلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيلُهُ يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَل لَّنَا مِن شُفَعَاءَ فَيَشْفَعُوا لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ قَدْ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُوا يَفْتَرُون) الأعراف (53)
فالراسخون في العلم لديهم من اليقين بأن يصدقوا بحدوث هذا التأويل وصدق كلام الله تعالى ، أما كيفيته ووقته فهذه لا علم لهم بها لأنه من أمر الله تعالى فقط.



رد مع اقتباس
  #36  
قديم 07-12-2016, 06:45 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-04-2016
الدولة: السعودية
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 0
محب الرحمن is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بدر مشاهدة المشاركة
وما قولك في العبد الصالح الذي رافق موسى عليه السلام ؟ أين ذكر صراحة في القرآن أنه رسول ؟ برغم أنه رسول ويوجد لهذا إشارة في القرآن الكريم ، ولكنها لم تذكر لفظ الرسالة صراحة ، فليس شرطاً كما ذكرت أن يقال كلمة رسول أو مرسل أو يذكر اسم الرسول للدلالة على رسالته.
من سورة الكهف:الاية 65
(فَوَجَدَا عَبْدًا مِّنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِندِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِن لَّدُنَّا عِلْمًا)

ممكن أنه يكون رسول فأنا لا أدعي العصمه من الخطأ
لكن الله عزّ وجلّ لم يذكر في القرآن أنه رسول
قال عنه (عَبْدًا مِّنْ عِبَادِنَا) ولم يقل عنه أنه رسول



رد مع اقتباس
  #37  
قديم 07-12-2016, 06:49 AM
مشرف عام
 Saudi Arabia
 Female
 
تاريخ التسجيل: 16-12-2013
الدولة: أرض الله
المشاركات: 1,412
معدل تقييم المستوى: 10
سيوا is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
أخي بالله
أنا كتبت ما لدي ولم أبحث في مسألتك التي سألت فما كتبتة أستطيع أن أناقشك فيه وما لم أبحث فيه لا استطيع ذلك
قال الله تعالى ( وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا ) الإسراء ) (36) الإسراء

وعلى أساس هذه الآية فجميع الأعضاء في المنتدى ملزمون بعدم نشر أفكارهم ومفاهيمهم بدون أدلة وبراهين وشواهد من الأدلة تبيّن فكرهم ، وإلا كان هذا إلفاءا للشبهات وتشكيكا وطعنا فيما يطرحه الآخرون من أدلة لمجرد الهجوم والمخالفة فقط .

فلا يصح أن تطرح أفكارك ثم ننوب نحن عنك في البحث عن أدلة لمفاهيمك الشخصية الغير واضحة لنا !!! ، نريد أن نفهم ما تطرحه أنت بالأدلة ، أما كلام مرسل بدون أدلة فكيف نفهم كلامك ؟!!!

نحن نريد الكلام بمفهومك أنت مدعما بأدلتك أنت ، وليس بمفهومنا نحن وأدلتنا نحن

فأنت من طرحت مسألة أن الدابة ليست برسول ، لمجرد أنه لم يقترن اسمها بكلمة ( رسول ) ، إذن أنت من يجب أن يبيّن لنا ماهي صفات الرسول ( عندك ) ، إذا كنت لا تعلم وطرحت بدون علم فأنت ملزم الآن أن تبحث عن أدلة وشواهد صفات الرسول لتؤكد وجهة نظرك وتوضحها لنا بأدلة نفهمها .




رد مع اقتباس
  #38  
قديم 07-12-2016, 06:58 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-04-2016
الدولة: السعودية
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 0
محب الرحمن is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بدر مشاهدة المشاركة
تأول آيات القرآن ليس فهم المعنى ، ولكن وقوع المعنى على أرض الواقع ، وهذا لا يعلم وقته أو كيفيته إلا الله تعالى لأنه من الغيب .
كما حدث مع يوسف عليه السلام ، في قوله تعالى: ( إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ ) [يوسف:4] ، ثم بعد أن أصبح يوسف عليه السلام عزيز مصر وجاءه أهله وخروا له سجداً ، وقع تأويل الرؤيا وحدثت على أرض الواقع ، كما في قوله تعالى: ( وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُّواْ لَهُ سُجَّدًا وَقَالَ يَا أَبَتِ هَذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاءَ بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزَغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِّمَا يَشَاء إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ) [يوسف:100].
وقد أشارت الأخت أمل بالله لهذا المعنى في مشاركتها :
فالراسخون في العلم لديهم من اليقين بأن يصدقوا بحدوث هذا التأويل وصدق كلام الله تعالى ، أما كيفيته ووقته فهذه لا علم لهم بها لأنه من أمر الله تعالى فقط.

يا أخي الكريم
ألموضوع (ليس شخصياً) و أنت ترد على مشاركاتي دون الفهم لما قبله من مداخلات
لماذا أنت محتد؟؟
نحن نناقش موضوع عميق وليس نقاش إنتصاري فمن الممكن أن أكون مخطأ لامشكلة في ذلك!!!

وكل إنسان يخطئ (ابو البشر) سيدنا ادم اخطئ فما بالك فينا نحن


أنت تدخل قصه سيدنا يوسف و تأويل الرؤيا
ونحن كنا نتحدث عن تأويل القرآن!!!

أرجوك إنتبه لما تكتب



رد مع اقتباس
  #39  
قديم 07-12-2016, 07:06 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 19-06-2016
الدولة: جدة
المشاركات: 13
معدل تقييم المستوى: 0
بدر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
كلمة تفسير لا تعني تأويل ولكني قلتها باللغة الدارجة بين الناس
التفسير هو بيان السبب
و التأويل هو فهم المعنى
لكن
أدرجت الاية في مشاركتي لأبين أن تأويل القرآن لا يقتصر على الجن دون الإنس
ولا على الإنس دون الجن
ومع هذا كله الله عز وجل أنزل القرآن ليكون هدى للناس و بينات
وخلق لنا العقول لنتفكر ونفهم ونحاور ونتناقش
وإن لم يعلم تأويل القرآن الحكيم إلا الله تعالى فلماذا أنزله على رسوله الكريم للناس كافه ؟
كيف يكون علينا حجة؟
كيف يكون هدى ؟
ألم تدركي بأن القرآن هو المعجزة التي ستبقى الى يوم القيامة؟
ومن دون تأويل القرآن كيف سيكون ديننا ؟
وكيف نشكر نعمة العقل ؟
ثم لماذا يذكر الله عز وجل في الاية الراسخون في العلم
لماذا لم تكون الاية مثلا المؤمنون او المحسنون او الصالحون ( ليس تحريفاً بالقرآن) لكن يجب أن نتفكر يا أختي
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب الرحمن مشاهدة المشاركة
يا أخي الكريم
ألموضوع (ليس شخصياً) و أنت ترد على مشاركاتي دون الفهم لما قبله من مداخلات
لماذا أنت محتد؟؟
نحن نناقش موضوع عميق وليس نقاش إنتصاري فمن الممكن أن أكون مخطأ لامشكلة في ذلك!!!

وكل إنسان يخطئ (ابو البشر) سيدنا ادم اخطئ فما بالك فينا نحن


أنت تدخل قصه سيدنا يوسف و تأويل الرؤيا
ونحن كنا نتحدث عن تأويل القرآن!!!

أرجوك إنتبه لما تكتب
أنت قمت بطرح عدة مشاركات فيها نقاط مختلفة ، وأنا أناقش هذه النقاط ، فأنا أناقش معك نفس المسئلة وهي مفهوم مفردة (تأويل) ، بحسب ورود الكلمة في نصوص القرآن الكريم ، أما بقية المسائل فهي مسائل جوهرية ومهمة لابد من الرد والنقاش فيها .

لكن المشكلة أنك تتجاهل مشاركات الأعضاء كأنها لم تكتب ، ثم تتكلم بمفاهيم خاطئة وتحشد عليها الأدلة الوفيرة دون بصيرة ومراجعة ، فلي وللكل كامل الحق في الرد والمشاركة.

أما مسئلة الانتصار للنفس ، أعاذنا الله منها وجعلنا ممن يرى الحق ويتبعه .



رد مع اقتباس
  #40  
قديم 07-12-2016, 07:07 AM
عضو
 Saudi Arabia
 Male
 
تاريخ التسجيل: 08-04-2016
الدولة: السعودية
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 0
محب الرحمن is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوا مشاهدة المشاركة

قال الله تعالى ( وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا ) الإسراء ) (36) الإسراء
وعلى أساس هذه الآية فجميع الأعضاء في المنتدى ملزمون بعدم نشر أفكارهم ومفاهيمهم بدون أدلة وبراهين وشواهد من الأدلة تبيّن فكرهم ، وإلا كان هذا إلفاءا للشبهات وتشكيكا وطعنا فيما يطرحه الآخرون من أدلة لمجرد الهجوم والمخالفة فقط .
فلا يصح أن تطرح أفكارك ثم ننوب نحن عنك في البحث عن أدلة لمفاهيمك الشخصية الغير واضحة لنا !!! ، نريد أن نفهم ما تطرحه أنت بالأدلة ، أما كلام مرسل بدون أدلة فكيف نفهم كلامك ؟!!!
نحن نريد الكلام بمفهومك أنت مدعما بأدلتك أنت ، وليس بمفهومنا نحن وأدلتنا نحن
فأنت من طرحت مسألة أن الدابة ليست برسول ، لمجرد أنه لم يقترن اسمها بكلمة ( رسول ) ، إذن أنت من يجب أن يبيّن لنا ماهي صفات الرسول ( عندك ) ، إذا كنت لا تعلم وطرحت بدون علم فأنت ملزم الآن أن تبحث عن أدلة وشواهد صفات الرسول لتؤكد وجهة نظرك وتوضحها لنا بأدلة نفهمها .

هذا الكلام ستحاسب عليه أمام الله و كلامي سأحاسب علية أمام الله العدل

أنا طرحت قضية و وضعت عشرآت الأدله و البراهين
ومن قال أنها رسوله فليأتي بالأدله و البراهين

إذا لم تجد في مشاركاتي أدله و براهين على كلامي فهذه مشكلتك أنت

ومن قال أنها رسوله فليأتي بصفات الرسل و الشواهد
لماذا تطلبها مني أنا مع اني لم أطرح موضوع أنها رسوله أصلاً

كل شيئ كنت أكتبه كنت حريص جداً على أن آتي بأدله من القرآن الحكيم و على أكثر من آيه ليكون الموضوع فيه فصل

و بالنسبة لموضوع الهجوم و المخالفه
كتبتها أكثر من مرة أن الموضوع ليس شخصي و بدأت بطلبي منكم بأن تتقبلوني بصدر رحب و أنها لو كانت الدابة رسوله مرسله من الله فدعوت ان يهدينا إتباعها لكي يكون مفهومي واضح بأني لا أريد المخالفه فقط من أجل المخالفه أو الهجوم

من ثم و هو المهم أن على الصفحة الرئيسية مكتوب

نرحب بعضوية المخالفين بمنهجنا وبغير المسلمين من الباحثين عن الحق



التعديل الأخير تم بواسطة محب الرحمن ; 07-12-2016 الساعة 07:10 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
تابعونا عبر تويترتابعونا عبر فيس بوك تابعونا عبر وورد بريس


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas

جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لمنتدى آخر الزمان©

تابعونا عبر تويتر